اليقين
التقارير شئون عربية

الغنوشي يواصل تصدر قائمة ”أسوأ الشخصيات السياسية” في تونس

اليقين

واصل رئيس البرلمان التونسي وزعيم حركة النهضة، راشد الغنوشي، تصدّر قائمة أسوأ السياسيين في تونس وأكثر شخصية لا يثق فيها التونسيون ولا يريدون أن تلعب أي دور سياسي في بلادهم.

واختار 68% من التونسيين، الذين شاركوا في استطلاع للرأي أجرته مؤسسة "سيغما كونساي" المتخصصة هذا الشهر ونشرت نتائجه اليوم الثلاثاء صحيفة "المغرب اليومية"، الغنوشي كأكثر شخصية سياسية في البلاد لا يثقون فيها ولا يريدون منها أن تلعب دوراً سياسيا في البلاد.

وهذه المرة السادسة على التوالي التي يتصدر فيها الغنوشي قائمة الشخصيات السياسية الأدنى ثقة لدى التونسيين، وهو ما يعكس عدم الرضا الشعبي على أدائه على رأس البرلمان وعلى نشاطاته الداخلية وتحركاته وعلاقاته الخارجية، ووجود مخاوف على تونس والمجتمع من مشروعه السياسي الذي يحمله ويسعى لتنفيذه.

وخلف الغنوشي في هذه القائمة رئيس الحكومة الأسبق ورئيس حزب "تحيا تونس" يوسف الشاهد، وحليفه نبيل القروي رئيس حزب "قلب تونس"، الذي حلّ ثالثاً في قائمة أسوأ الشخصيات في عيون التونسيين بنسبة 57%، على بعد نقطتين من القيادي في حركة النهضة علي العريض الذي احتلّ المرتبة الرابعة.

وعلى الجانب الآخر، تصدّر الرئيس قيس سعيّد مؤشر الثقة لدى التونسيين بنسبة 51% يليه القيادي في حركة النهضة ووزير الصحة السابق عبد اللطيف المكّي بنسبة 37% ويتبعه النائب بالبرلمان الصافي سعيد بنسبة 29%.

كما دخل رئيس الحكومة الحالي هشام المشيشي قائمة الشخصيات التي تكسب ثقة التونسيين بنسبة 20%.

التقارير