اليقين
الأخبار

مليشيا الحوثي تفرض على تجار إب 200 مليون نظير فتحها الطريق الواصل بقعطبة

اليقين

قالت مصادر محلية، إن مليشيات الحوثي فرضت على تجار محافظة إب مبالغ كبيرة نظير فتحها خط إب قعطبة الذي تقطعه أمام المسافرين والشاحنات منذ أكثر من شهرين.

وأوضحت المصادر ، أن قيادات المليشيات فرضت على التجار مبلغ 200 مليون ريال لسماحها للشاحنات والمسافرين بالمرور من إب إلى قعطبة والعكس.

وكانت مليشيات الحوثي فجرت جسر “الوطيف” الواقع جوار جبل “حمك” في الخط الرابط بين محافظة إب والضالع ما تسبب في توقف كامل للشاحنات التي تحمل موادَ غذائية وبضائع للتجار في أغلب المحافظات الشمالية.

وسبق للمليشيات أن فجرت جسر الحقب جنوب دمت وقطعت خط قعطبة دمت صنعاء وتحولت حركة السير عبر محافظة إب منذ نوفمبر الماضي.

ولا تزال عشرات الشاحنات المحملة بالمواد الغذائية والسلعية عالقة في الخط العام بمديرية قعطبة وسط مناشدات بوضع حد لمعاناتهم وإيجاد حلول نتيجة قطع المليشيات للطريق.

يذكر أن المليشيات الحوثية الإرهابية تقطع خط دمت مريس منذ أكثر من عام بشكل كلي وتفرض حصاراً مطبقاً على السكان في مناطق سيطرتها هناك.

اليقين

الأخبار