اليقين
الأخبار

قرقاش: نجدد موقف قياداتنا الداعم للرياض بالتحدي المشترك

اليقين

قال وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي مساء الثلاثاء إن السعودية تتعامل مع أوضاع دقيقة وتصعيد خطير بكل صبر وحكمة.

وأضاف قرقاش في تغريدة على حسابه بموقع "تويتر" هذا شأن الدول المسؤولة، ومؤتمر وزير الطاقة السعودي جزء من منظومة مؤسساتية ترسل رسائل الثقة والمسؤولية".

وتابع وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية "من الإمارات نجدد موقف قيادتنا الداعم للرياض في هذا التحدي الذي نعده مشتركا".

وكان وزير الطاقة السعودي الأمير عبدالعزيز بن سلمان، قال بمؤتمر صحافي في جدة اليوم الثلاثاء، إن "إمدادات السعودية من النفط عادت إلى مستوياتها قبل الهجوم على مرافق أرامكو". وأكد لـ"العربية" أنه لا اجتماع عاجلا لمنظمة أوبك.

وأضاف وزير الطاقة السعودي، أن "أرامكو مستعدة للطرح الأولي لأسهمها بصرف النظر عن آثار العدوان السافر"، موضحاً أن "آثار هذا العدوان تمتد إلى أسواق الطاقة العالمية، وزيادة النظرة التشاؤمية حيال آفاق نمو الاقتصاد العالمي".

وقال الأمير عبدالعزيز بن سلمان إن "صادرات السعودية النفطية، ودخلها من هذه الصادرات للشهر الحالي لن تتأثر بالاعتداءات".

وأكد أن شركة أرامكو السعودية "سوف تفي بكامل التزاماتها مع عملائها في العالم، خلال هذا الشهر من خلال المخزونات، ومن خلال تعديل بعض أنواع المزيج، على أن تعود قدرة المملكة لإنتاج 11 مليون برميل نفط يومياً نهاية شهر سبتمبر الحالي، وإلى 12 مليون برميل يومياً نهاية نوفمبر المقبل".

وأضاف أن إنتاج النفط سيبلغ 9.89 مليون برميل يوميا في أكتوبر، مؤكداً أن السعودية ستصون دورها كمورد آمن لأسواق النفط العالمية.

وأكد أنه لم تتأثر إمدادات السوق المحلية بعد العدوان، مشددا أن الاعتداء يمثل استهدافا لسوق الطاقة العالمية وليس السعودية وحدها.

كما أكد وزير الطاقة أن صادرات السعودية لن تنخفض هذا الشهر وبالتالي الدخل لن ينخفض.

وقال "نعمل على معرفة العقل المدبر وراء الهجمات" لافتا إلى أنه سيكون هناك فريق دولي مدعوم من الأمم المتحدة للتحقيق.

اليقين

الأخبار