اليقين

بحضور الأمين العام المساعد قيادات مؤتمرية تلتقي بالسفير الصيني

اليقين

التقت عدد من قيادات المؤتمر الشعبي العام اليوم الخميس في مسقط السفير الصيني لدى اليمن كانغ يونغ . وفي اللقاء الذي حضره الامين العام المساعد الاستاذة فائقة السيد والشيخ كهلان ابو شوارب عضو اللجنة العامة والشيخ صالح ابو عوجاء عضو اللجنة العامة ومحيي الدين الخالدي رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام بروسيا الاتحادية، تم مناقشة العديد من القضايا الهامة وفي مقدمتها جهود تحقيق السلام والعمل على رفع المعاناه عن أبناء الشعب اليمني. واستعرضت الاستاذة فائقة السيد رؤية المؤتمر المحورية والمهمة التي يقدمها على الدوام خلال مشاركته في العديد من جولات المشوارت والتي تؤكد على أهمية الحل الشامل والسياسي،وتحدثت عن الدور المهم والمحوري لحزب المؤتمر الشعبي العام الذي يهتم كثيرا بالحياة والتعمير والمدنية والإنسان بدرجة أساسية باعتبار تجربتة السياسية خلال ثلاثه عقود نموذج حضاري يقتدى به، لاسيما وأن توجهه السياسي والاجتماعي قد أعطى المواطن اليمني اهتمامًا كبيراً بما في ذلك المرأة والطفل وتحسين مستوى الحياة لكافة المواطنيين اليمنيين ،وان مستوى العلاقات القائمة بين الجمهورية اليمنية وجمهورية الصين الشعبية خاصة وان البلدين تربطهما علاقات تاريخية، وقدشهدت تطورا كبيرا خلال الفترات الزمنية السابقة خلال قياداة الشهيد الزعيم علي عبدالله صالح كما يربط المؤتمر الشعبي العام علاقات متميزة مع الحزب الشيوعي الصيني،كما طلبت من السفير الصيني حث سفارة بلادة في مسقط بالتعاون مع الطلاب الذين ياتون لإتمام إجراءات سفرهم الى الصين. كما استدلت في ذلك بالمنجزات التي تحققت خلال قيادة المؤتمر للبلاد والتي تتحدث عنهاالأرقام ومنها تحسين الحياة الاجتماعية ، ومشيده بمواقف حكومة الصين ومواقفها مع اليمنيين والذي قامت الصين في المشاركة الفاعله في بناء وتشييدالعديد من المنشئات منها مصنعي الغزل والنسيج بصنعاء وعدن وبناء الجسور ، مؤكده على متن العلاقات الصينية اليمنينه على مدارالزمن. من جانبه تحدث السفير الصيني عن سعادتة بهذا اللقاء وتطرق في حديثه عن موقف حكومة بلادة من السلام في اليمن وجهودها الحثيثة في ايجاد مخرج سياسي يضم كل الأطراف السياسية المدنيه التي ينظر العالم كله إليها كمحور أساسي باعتبار الأحزاب المدنيه بما فيها المؤتمر صمام أمان للعملية الديمقراطي في اليمن مستقبلاً وخاصة ان لها تجربة ممتازه خلال العقود الماضية ، بمافيها حزب المؤتمر الشعبي العام الذي اثبت حكمة ادارتة لليمن على مدار اكثر من ثلاثه عقود شهد اليمن فيها لاستقرار امني وحقق فيها مكاسب تنمويه ممتازه ، وعبر عن ان حكومة بلادة تسعى مع المجتمع الدولي للعمل معا من اجل انهاء معاناة اليمنيين حيث تعمل السفارات الصينيه في البلدان المجاورة على تسهيل الاجراءات لكافة مواطنين الجمهورية اليمنية من خلال اصدار التاشيرات وغيرها وفي نفس السياق اكدا عضوا اللجنة العامة الشيخان كهلان ابو شوارب وصالح ابو عوجاء على عمق العلاقة اليمنية الصينية على المستوى العام وعلى الصعيد الخاص بين حزب المؤتمر الشعبي العام والحزب الشيوعي الصيني مثمنين جهود حكومة الصين الايجابية في الشان اليمنين موكدين على ضرورة رفع العقوبات الجائرة عن نائب رئيس المؤتمر السفير احمد علي عبدالله صالح ، وهو الأمر الذي شددت عليه الاستاذه فايقة السيد التي أكدت أن العقوبات المفروضة على السفير احمد علي كيدية وظالمة انتقاماً من الشهيد الزعيم علي عبدالله صالح حياً وشهيداً ولاتخدم الا اصحاب المشاريع الصغيرة، وذالك من خلال تبني حكومة الصين لهذا الموضوع في مجلس الامن الدولي وأوضحوا بأن المؤتمريين بحاجة ماسة ومشروعة لدور السفير احمد علي للعب دور سياسي هام لما يمتلكه من خبرة قيادية لها اثر جيد من خلال تجربتة العسكرية والسياسية السابقة الذي لمسها اليمنيون وشهدو له بالنجاح والتفوق في المؤسسة العسكرية التي ترئسها خلال السنوات الماضية واختتم اللقاء بالتثمين العالي من قبل الجميع بهذا اللقاء الهام بالسفيرالصيني وجدية المواضيع التي نوقشت خلاله .

3aea15c576569344d721dfc36dfd8b11.jpg
اليقين