اليقين
الأخبار

بعد هروبه.. صحفي منشق عن المليشيا يفضح الحوثيين «تفاصيل»

اليقين

كشف، جمال مقبل الغراب، أحد الصحفيين، بعد تمكنه الهروب من اليمن، عن كوارث مليشيا الحوثي الانقلابية. وأدلى الصحفي المنشق عن مليشيا الحوثي الانقلابية، بشهادة مهمة عن ما يروج له الإعلام الحوثي من أكاذيب لا أساس لها من الصحة مستدلا بحادثة استهداف حافلة في منطقة ضحيان بمحافظة صعدة بداية أغسطس الماضي.  

وقال في منشور له على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": إنه وبعد أن خرج من اليمن إلى الخارج وأمن على حياته لم يعد هناك خطورة لإعلان شهادته للرأي العام اليمني والدولي حول حادثة استهداف حافلة كانت تقل عدد من قيادات الحوثي.  

فيما يلي نص الشهادة:  

أولا: حينما شاهدت وسمعت عن الحادثة في إعلام جماعة الحوثي، بأن طيران التحالف العربي استهدف حافلة تقل عشرات الأطفال في ضحيان بصعدة ساءني كغيري من آلاف اليمنيين هذه الحادثة، لاسيما وقد ظهر الكثير من اليمنيين ليبرروا هذا القصف ما دفعني أن أقوم بزيارة إلى مسرح الحادثة ضمن وفد إعلامي وحقوقي تابع للحوثيين وعلى رأسهم نائب وزير الإعلام في حكومة صنعاء "هاشم شرف الدين "، للاطلاع على الحادثة لكنني وجدت غير ما روج له إعلام جماعة الحوثي، بعد أكثر من ساعتين من التحري وجمع المعلومات الموثقة بالصور، ومن خلال شهادات الكثير من الأهالي وشهود العيان وأصحاب المحلات المجاورة تأكد لي أن الحافلة كانت تقل مجموعة من القيادات التابعة لجماعة الحوثي، وعلى رأسهم "صلاح فايق ،محمد السبعين، ويحيى البشيري" الذين لقوا مصرعهم في الغارة، وهذه المعلومات هي نفسها سبق وأن أكدها أيضا الكثير من الزملاء.   واخيرا أطالب الجميع أن لا ينجروا وراء ما تروجه جماعة الحوثي من أخبار كاذبة ومفبركة، حول احترامهم للحقوق المدنية، فجرائم هذه الجماعة بحق المدنيين بعدد الحجر والشجر، وماظهر منها ماهو إلا غيض من فيض . 

 

جمال مقلب الحوثيين

الأخبار

آخر الأخبار